One thought on “كنز القيصر المفقود”

  1. رواية مشوقة جدا لم استطع تركها الا بعد ان انهيتها دفعة واحدة شعرت كأننى أقرأ لكاتب من الكتاب العالميين رائع بإسلوبة وفكرتة الغير تقليدية

  2. الفكرة الرئيسية للرواية ممتازة لكن الكاتب استنفز جهده في الفصول الأولى في استعراض موضوعات لا قيمة لها مثل المطعم الطائر مثلاً. أحتجت أن أصل لنصف الرواية قبل أن تبدأ أحداث الرواية في الحركة. والشخصيات أشعر أنها سطحية جداً بالرغم من الجهد الكبير الذي بذله الكاتب في رسمها. الرو [...]

  3. رواية جيدةمؤلفها قصاص جيد لكنه ليس أديبا على الإطلاقإنعكست شخصيته كخبير كمبيوتر على الرواية ، حيث أنفق معظمها يتحدث عن المسائل الحاسوبية ! بالرغم من محاولته لبناء خلفية للشخصيات ، إلا أنك تشعر بوضوح إنها شخصيات مرسومة ، ليس لها عمق حقيقي ، و لكن لها بعدا حياتيا تقيديا مألوفا [...]

  4. توقفت عن القراءة لفترة وقررت العودة ووقع الاختيار على رواية تكون بمثابة العودة القوية الرواية صفحاتها تقارب 400 صفحة بدأت بها من بعد صلاة الفجر حتى صلاة الظهر فكرة الرواية شدتني و بداياتها ممتعة خاصة أول 4 صفحات الرواية مليئة بالمعلومات التقنية عن أساليب الإختراق لكن طريقة [...]

  5. ليست سيئة ولكنها رتيبة نوعًا ما ، كنت سأتقبل طريقة السرد لولا أنها رواية "بحث عن كنز" ومن المفترض أن تكون مثل هذه الروايات مليئة بالأحداث الحماسية. أعتقد أن الكاتب استغرق معظم وقته في جزء التخطيط ولم يعطِ جزء الكنز حقه. كما أنه يستغرق أحيانًا في تفاصيل لا أرى فائدتها أبدًا ، مث [...]

  6. im not sure if i ever been that disappointedhe wasted more than half the novel talking about useless details , computer and hacking techniques (he couldn't lose his job) planning , planning and more planning and then he ends what is supposed to be the most important part in few pages and it doesn't even seem like a convincing end !

  7. انتهيت للتو من القراءة السرد رائع و الرواية تحتوي على معلومات متنوعة ويبدو من الواضح تأثير دراسة الدكتور وليد و المتمثلة بهندسة الكمبيوترعلى الشخصيات و على المجرى العام للقصة القصة فيها الكثير من التفاؤل و أتمنى أن نرى في يوم من الأيام كوادر عربية بهذه الإمكانياتالخاتمة في [...]

  8. قرات الرواية من عامين تقريباًكانت مشوقة جداًوالنهاية شبة مفتوحةاتمنى يكون ليها جزء ثانى

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *