One thought on “على فراش الموز”

  1. بعد قرائتي لمعظم أعمال المرحوم ستار ناصر انا اسفة ان تكون هذه اخر رواية اقرأها له. باهتة ولها سمات الشخوخة والخرف خسرت فيها وقتي ونقودي وشيء بداخلي للكاتب. لا انصح بقرائتها.

  2. من اجمل ما كتب عبدالستار ناصر على الاطلاق كذلك الحال مع الكتابة ،ينبغي قول ما نريد و كتابة ما نريد . مهما كان حجم الخسائر التي ستجيء بعد ذلك والكتابة بلا هدف هي من قلة الادب فهل تتذكرون كاتبا كان على هامش الابداع ؟رايت ان كتابة الرواية تحتاج الى حلم يتكرر ،تحتاج الى ذاكرة وقحة [...]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *